h1

غضب عارم في بلوشستان لمقتل قادة وطنيين للشعب البلوشي

اپریل 29, 2009

كويتا : كويتا : قتل شرطي وأصيب على الأقل 12 آخرين بجروح في اطلاق النار يوم الخميس في بلوشستان التي انزلقت الى العنف بعد العثور على جثث ثلاثة من القادة الوطنيين البلوش في تربت .

الجثث المشوهة لرئيس الحركة الوطنية البلوشية الشهيد غلام محمد البلوشي (BNM) و الشهيد لالا منير البلوشي و الشهيد شير محمد البلوشي من حزب البلوش الجمهوري (BRP) تم العثور عليها في Pedarak قرب Turbat ، في وقت متأخر من مساء يوم الاربعاء.

المناضل و القائد السابق للمعارضة في تجمع بلوشستان Kachkol علي ، ، قال في مؤتمر صحافي قبل أربعة أيام ، ان الزعماء الثلاثة قد تم نقلهم سريعا من جانب مسؤولي الأمن الباكستاني من مكتبه في 3 نيسان / ابريل. و قد ذهبوا سابقاً إلى المحكمة لحضور جلسة استماع في قضية ضدهم.

الجماعات البلوشية السياسية ونقابات المحامين دعوا لاضراب عام يومي الجمعة والسبت و توقيف الطرق يوم الاحد لادانة عمليات القتل. المحامين سيقاطعون المحاكم حتى السبت. كما أعلنت الأحزاب القومية الحداد سبعة أيام في بلوشستان واجزاء اخرى من البلاد.

ونقلت قوات من الشرطة الجثث إلى تربت بعد تلقي معلومات عنهم . وقال مسؤول في الشرطة : يبدوا من هيئة الجثث انه تم قتلهم من أربعة إلى خمسة أيام .

خرج هذا اليوم النشطاء السياسيين والعمال والطلاب ومؤيدي الأحزاب القومية الى الشوارع في وقت مبكر من صباح اليوم فى مدينة كويتا Khuzdar ، و خاران، و نوشكي ، و تربت ، و مند ،و بنجكَور ، و جوادار ، Kalat ، و مستونكـَ وديرا مراد جمالى. و كما يشاهد انه تم اضراب كامل في هذه المدن .
جامعة بلوشستان وسائر المؤسسات التعليمية قد اغلقت حتى يوم السبت .

و أغلق المتظاهرين طريق سارياب وبيروري فى عاصمة الاقليم من خلال إشعال اطارات السيارات واقامة المتاريس. كما رشقوا السيارات بالحجارة وهاجموا العديد من المباني.

و تم إشعال النار في عربة للأمم المتحدة على طريق سارياب ، وحافلة من جامعة المرأة على طريق بروري وسيارة امام المستشفى المدني. طلاب من جامعة بلوشستان سدوا طريقا و أشعلوا النار في مجموعة حافلات للإدارات الحكومية.

المتظاهرين احرقوا فرعاً للبنك العسكري في هزارا كَانكَي Gangi وهاجموا بنوك أخرى على طريق سارياب . و حطموا زجاج نوافذ عدد من المباني على طريق بريوري .

أستخدم رجال الشرطة وقوات مكافحة الشغب في بلوشستان الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين. وتم تبادل لاطلاق النار بين الشرطة والمحتجين وقعت بالقرب من سارياب ، وتم إعتقال عشرات الأشخاص .

هاجم مسلحون سيارة شرطة بقنبلة يدوية بالقرب من مدينة كويتا ، مما اسفر عن اصابة ثلاثة من رجال الشرطة. وهناك مجموعة من الناس كسر زجاج النوافذ لمكتب هيئة تنمية المياه والكهرباء في منطقة الشيخ ماندا.

و جرح رجل فى هجوم بقنبلة يدوية على منزله في كيلي بنكَول زئي Killi Bangulzai. و في كراتشي خيم الإحتقان و التوتر على المناطق التي يهيمن عليها البلوش و قام المتظاهرين بعرقلة حركة المرور ، و إطلاق النار في الهواء وأحرقوا اطارات السيارات احتجاجا على عمليات القتل .

و أدان الجرائم قادة البلوش الوطنيين الذين يقطنون في كراتشي ، ومقرها في و دعوا إلى الإضراب في جميع المناطق المأهولة بالبلوش في كراتشي في 10 نيسان / ابريل و 11 ، و إضراب في الطرق في 12 نيسان / ابريل.

قال زعيم الحزب الوطني – مينكَل ( BNM-M) سردار أكتر مينكـَل في مؤتمر صحفى ان وكالات الاستخبارات هي المسؤولة عن القتل.

في كوزدار ، قتل احمد خان زيهري بالرصاص المدنية اثناء توجهه الى مركز للشرطة.

وقعت اشتباكات بين المحتجين والشرطة في أنحاء مختلفة من المدينة و ذكرت التقارير أنه أصيب شخصان في تبادل لاطلاق النار.

وقال قال وحيد شهواني وهو من سكان كوزدار انه وقع انفجار هز المدينة. الادارة استدعت قوات حرس الحدود. ‘ا وقد تم نشر القوات في المباني والأماكن الهامة .

وسد المتظاهرون الطرق السريعة التي تربط بين كراتشي وكويتا مع نقاط مختلفة في منطقة خوزدار ، و تم وقف حركة المرور بين السند وبلوشستان. وقتل طبيب بالرصاص في منطقة كَازي في مستونكَ.

في منطقة مند ، قام مجموعة من المتظاهرين بالهجوم على مركز للشرطة بالنار بعد ان نهبوا العديد من فروع البنوك كما اضرمت النيران في السيارات ورشقوا السيارات بالحجارة. و نشرت قوات الأمن عناصرها في المدينة .

في Panjgur بنجكَور ، هاجم حشد مكاتب حزب الشعب الباكستاني والحزب الوطني لبلوشستان أ ، و والمباني الحكومية. و تم تدمير مكتب ال PPP .

وقام المتظاهرون بالهجوم على عدد من المحال التجارية في بازار جوادار. و احبطت الشرطة محاولة لإشعال .

و منع قوات الأمن من دخول المتظاهرين وأعمال الشغب الى ميناء جوادر. و في منطقة هب أصيب خمسة اشخاص بجروح في هجوم بقنبلة يدوية بالقرب من مسجد.

واعتقلت الشرطة أكثر من ثلاثة عشر من العاملين منظمة طلبة البلوش ( BSO) ، والأحزاب السياسية أثناء المظاهرات.

وقال زعماء BSO إن قوات الأمن قد هاجمت النساء بالهراوات لوقف تقدمهم .

و أصيبت المناضلة البلوشية شكر بيبي و التي كانت تقود االمظاهرات النسائية . وبدأت قوات الأمن و مكافحة الشغب بدوريات في مناطق كويتا بالليل .

تم دفن الشهيد غلام محمد و شير محمد في منطقتهم مند ، و دفن الشهيد لالا منير في قرية تشيتكان Chitkan بالقرب من بنجكَور ، و حضر تشييع جنازاتهم الالاف من الاشخاص .

و تم تسليم الجثث الى ذويهم بعد الاجراءات القانونية. وفقا لمصادر أن الجثث تحمل اثار تعذيب وطلقات رصاص.

%d bloggers like this: